مختلفات

  • P1000408.JPG
  • P1000684.JPG
  • P1000661.JPG
  • im003511.jpg
  • P1000642.JPG
  • im003513.jpg
  • P1000462.JPG
  • P1000541.JPG
  • P1000214.JPG
  • P1000628.JPG
  • im003516.jpg
  • P1000530.JPG
  • P1000586.JPG
  • P1000535.JPG
  • P1000365.JPG
  • P1000060.JPG
  • P1000493.JPG
  • P1000558.JPG
  • P1000555.JPG
  • P1000490.JPG
889617
Today
Yesterday
This Week
Last Week
This Month
Last Month
All days
230
673
3822
877507
7612
5423
889617
Your IP: 23.20.162.200
Server Time: 2017-11-19 08:30:29

تسجيل

الواجهة

النص الكامل لكلمة رئيس جمعية نصراط في تأبين للمرحوم بإذن الله محمد النفتاوي-القابوس -

باسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا ومولانا وحبيبنا محمد عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم وعلى آله وصحابته أجمعين
الموضوع: كلمة تأبينية للمرحوم بإذن الله محمد النفتاوي-القابوس -
وبعد،
يقول الله عز وجل في محكم كتابه: من الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا [23] ليجزيَ الله الصادقين بصدقهم ويعذب المنافقين إن شاء أو يتوب عليهم إن الله كان غفورا [24] الأحزاب.
عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال: قيل لرسول الله - صلى الله عليه وسلم -: أرأيت الرجل يعمل العمل من الخير، ويَحمَده الناس عليه؟ قال: ((تلك عاجل بُشرى المؤمن))؛ متفق عليه. فعاجل بشرى المؤمن أن يعمل المؤمن العمل الصالح مخلصًا لله فيه، لا‌ يرجو به غير وجه الله، فيطَّلع الناس عليه، فيُثنوا عليه به , ومن ذلك وقوع محبَّته في قلوب الناس، ورضاهم عنه
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : (( إذا أحب الله تعالى العبد، نادى جبريل، إن الله تعالى يحب فلاناً، فأحببه، فيحبه جبريل، فينادي في أهل السماء : إن الله يحب فلاناً فأحبوه، فيحبه أهل السماء، ثم يوضع له القبول في الأرض ) متفق عليه . وزاد الترمذي فذلك قوله تعالى إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَٰنُ وُدًّا (96) سورة مريم. قال النووي ومعنى يوضع له القبول في الارض أي الحب في قلوب الناس ورضاهم عنه ’ وقال ابن كثير رحمه الله يخبر الله تعالى انه يغرس لعباده المؤمنين الذين يعملون الصالحات في قلوب عباده الصالحين مودة وهذا أمر لابد منه ولا محيد عنه.
قال السيوطي: هذه البشرى المعجلة دليل للبشرى المؤخرة إلى الآخرة.
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله إذا أحب عبدا ابتلاه
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا أراد الله بعبد خيرا عسله قالوا: يا رسول الله وما عسله قال: يفتح له عملا صالحا بين يدي موته حتى يرضى عنه من حوله. واسناده صحيح على شرط مسلم الصحابي.
بعد كلام الله و قول رسوله صلى الله عليه و بعض تفسير العلماء و -في ما سبق كفاية و زيادة- إلا أن المقام يفرض علينا لزاما و وجوبا في حق هذا الرجل أن نقول كلمة صدق و شهادة حق نبتغي بها وجه الله , فالحاج القابوس رحمة الله عليه رجل من رجالات قصر نصراط انخرط ومند زمان بعيد في مسار عمل الخير ,حيث كان حاضرا و باستمرار و على مستويات عدة سواء في قصر نصراط أو في الدار البيضاء ,و أثره ظاهر و إن كان المقام هنا ليس لإحصاء أعماله الخيرة ,فيكفيه هنا أن نذكر له مبادرة من مبادراته , فقد كان ضمن ثلة من خيار رجالات قصر نصراط الذين أسسوا جمعية نصراط درعة بل كان الرئيس المؤسس , مدشنين بذلك رافدا غنيا للعمل الخيري و مصدرا لا ينضب للحسنات الجارية – نسال الله أن يجعل كل مبادرة من مبادرات الجمعية في ميزان حسناته إنه ولي ذلك و القادر عليه –
تحمل مسؤولية السير بهذه الجمعية ومواجهة جميع التحديات والخلافات التي يفرضها تسيير جمعية حملت على عاتقها دعم ومؤازرة سكان قصر نصراط خاصة ومنطقة تاكونيت عامة في جميع مناحي حياتهم، وكانت البداية بمسجد نصراط وساحته الكبيرة ومرافقه المتعددة وكان المستوصف وكانت الإعدادية وكانت الحملة الطبية وكانت محاولات حل مشكل الأرض ومبادرات عدة أخرى .... وكان وكان ............
مسار طويل من العطاء نحد الشاهد عليه في كل جنبات قصر نصراط ونلامسه من خلال ابتسامات رجال ونساء وشباب وأطفال قصر نصراط.
عطاء واهتمام استمر حتى من خارج الجمعية فقد استقبلنا غير ما مرة في بيته هذا وفي محل عمله وكنا في كل مرة نلمس فيه غيرته على مصلحة البلاد وحمله لهم نصراط ومشاكلها، وأن إيجاد الحلول كان غايته ومسعاه على الدوام.
كان مهتما ببيت الله ومحبا له
كان محبا لمجالس الذكر وحريصا عليها
كان بساما .... عاشقا حتى الهيام لمسقط رأسه لم ينسه بريق الدار البيضاء وأضوائها رمال العرك ضلال النخيل وحب الأرض والاشتغال بها، عاش نصراطيا وسيضل في قلوبنا معلمة من معالم قصر نصراط، رجلا من رجالاتها الذين ساهموا في كتابة التاريخ المجيد لهذا القصر.
سلمنا الأمانة وارتاح ....
سلمنا المشعل ورحل إلى دار البقاء....
فما عسانا فاعلين بعده هل ترانا نحفظ الأمانة ونواصل المسير ونتخذ من هذه المحطة فرصة لحسن تكريم ذكراه وتحقيق ما حلم به قيد حياته: تنمية ونماء ووحدة وتفاهما وتضامنا لكل النصراويين ؟؟؟؟
دعوة للجميع للترحم على هذا الرجل العظيم والاستمرار على درب العطاء والبدل والجد والمثابرة لحل جميع مشاكل وخلافات نصراط.
فذلك كان حلمه أن تكون نصراط كل نصراط نماء وازدهار على قلب رجل واحد.
وخير ما نختم به هذه الكلمة فعن هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة إلا من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ، نسأل الله أن يصلح اولاده وان يجعلهم من حسناته الجارية وأن يجعل جمعية نصراط درعة من حسناته الجارية.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ./
رضوان دزارى :رئيس جمعية نصراط درعة
الدار البيضاء،السبت 16 جمادى الآخرالموافق ل 26 مارس 2016